falllah

فــــلـــــــة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 اموت انا في حبهم.......

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جوري الحب
المشرفون
avatar

انثى عدد الرسائل : 216
العمر : 25
العمل/الترفيه : فلللللللللللله
المزاج : كوووووووووووووووول
تاريخ التسجيل : 15/11/2007

مُساهمةموضوع: اموت انا في حبهم.......   السبت يناير 05, 2008 10:05 pm

<STRONG>أمــــــــــوت أنــــــــا في حبـــــــهم 00000</STRONG> <!-- / icon and title --><!-- message -->
<DIV id=post_message_59760>السلام عليكم <BR>هذا قصه اجبتني وهي طويله حبيت انكم تقرونها وراح انزلها لكم على اجزاء <BR>الجزء الاول 00000000<BR>أمــــــــــوت أنــــــــا في حبـــــــهم (1(<BR>سلطان: الله ياخذج واليوم اللي عرفتج فيه ،،، شو تبين مني أنتي هدمتي حياتي كلها لا بارك الله فيج<BR>مزنه وهي أتصيح: حرام عليك يا سلطان خاف الله أنا شو سويتلك وهالياهل.. شو ذنبه من أنولد وأنت عايفنه ولا حسسته بحنانك وعطفك أنت <BR>سلطان وهو يقاطعها : لمي قشارج وطلعي من بيتي دام النفس طيبه لا أذبحج أنتي وولدج لعنة الله عليكم <BR>مزنه وبترجي : حبيبي أنت عطني فرصه وأنا بكلمها<BR>سلطان وباشمئزاز : جب ولا كلمه ،،، وكم مره قايل لج كلمه حبيبي ما أحب أسمعها منج ..الله يا وعد محلاتها هالكلمه من ثمج ..<BR>ويتركها بحيرتها ويصفق الباب ويطلع ....<BR><BR>...................<BR>عائله بو سلطان<BR>بوسلطان : 55سنه (لواء متقاعد وعنده شركه مقاولات يديرها) رجل حازم وكلمته ما يرد فيها ... بس حنون وقلبه على عياله يحس فيهم دون لا ينطقون<BR>أم سلطان: 51 سنه حنونه وطيبه وأتحب عيالها بشكل كبير مستحيل أتضايق واحد فيها أو أتزعله ... رغم مرور أكثر من ثلاثين سنه على زواجهم الا أنها بعدها أتعامل ريلها بنفس الإحترام ومستحيل أتعارض قراراته ..<BR>خليفه: 35 سنه مدير شركته الخاصه متزوج وعنده ثلات أولاد وبنتين (سالم 16 سنه ، سهيل 14 سنه ، عنود ونجود توم 12 سنه وآخر العنقود غيث 9سنين) <BR>حرمته ميثا 33 سنه جميله بكل مافي الكلمه من معنى متكبره ومغروره لدرجه كبيره ما تحترم ولا أتحشم الكبار (وكانت السبب في أنه بو سلطان يطلب من خليفه أنه يعيش فبيت روحه(<BR>سلطان: 32 سنه، حنون وطيوب لأبعد الحدود يحب حرمته لدرجه الجنون ،،، مزاجي وبسرعه يعصب بس يرد يرضى بكلمتين حلوين <BR>سيف: 26 سنه ماسك إداره قسم المحاسبه في شركة أبوه طايش ومتهور وعنيد.. ما يبي يتزوج زواج تقليدي يؤمن بالزواج عن حب وهو بصدد البحث عن الحب <BR>سعيد : 24 وكيل أول .... شديد الحساسيه بس قلبه طيب وفرفوش سوالفه ما تنمل , آخر العنقود <BR><BR>عائله حميد <BR>حميد 40 سنه إنسان حنون بشكل كبير يحب بنته وعد ويلبي لها كل طلباتها توفت زوجته بعد ولاده وعد بشهرين ومن بعدها ما فكر يتزوج كرس حياته لتربيه وحيدته وعد ... حاليا هو عضو مجلس إداره في وزارة التربيه والتعليم ... كان مدرس جغرافيا ..<BR>وعد : 22 سنه متوسطه الجمال بس أخلاقها ممتازه <BR>عنيده وراسها يابس أتحب أبوها وأتبديه على نفسها ,,,, رغم كونها وحيدة أبوها إلا أنها كانت وحده فاهمه وواعيه مسؤله وبعيده كل البعد عن الدلع ...<BR>...................<BR><BR><BR>قبل ست شهور <BR>وعد: سلطان قلبي حبيبي حياتي عمري يا بعد هلي وطوايفي يا أغلى ناسي يا روحي يا بلسم جروحي <BR>سلطان: .....<BR>وعد: حياتي والله سوري فديتك حبيبي أموووووووووووووووت أنا <BR>سلطان وبعصبيه : يعل يومي قبل يومج وعودي حبيبي صدق بزعل منج كم مره قلت لج طاري الموت ما أبيج أتييبينه.. والله يا وعد ان سمعت هالطاري مره ثانيه لا اتلومين الا نفسج بذبح عمري قبل لا أسمع بوفاتج..<BR>وعد: سلطوني فديت روحك ما عطيتني فرصه أكمل كنت بقول أموووووووووت أنا في حبهم وأرخص أنا عيوني لهم .. ناس إٍسكنوا قلبي أنا وأنا سكنت قلوبهم لا حرمني الله منهم هم علموا ،،، وفجأه تسكت <BR>وعد بصدمه : حياتي شو فيك؟؟؟؟!!!!! باسم الله عليك سلطان شي يعورك ؟؟؟!!<BR>سلطان: لا حبيبي أشفيج كملي الأغنيه صوتج يعذب والله وحرمتي صوتها غاوي وأنا خبر خير<BR>وعد: *_^ ما أبي ما أبي خرعتني حسبي الله على إبليسك<BR>سلطان : وعد شوفي كله ولا إبليسي ترا ما أرضى عليه <BR>وعد: أستغفر الله شو هالمنكر سليطين <BR>سلطان : فديت اللي يقول سليطين أشوف عيديها الحركه <BR>وعد: ما أبي ما يخصك فيني أنا زعلانه <BR>سلطان: كيف تبيني أراضيج ؟؟؟!!!<BR>وعد: والله حاله الحين أول مره أشوف اللي يبا يراضي يسأل شو هي الترضيه أنت كريم وأنا أستاهل واللبيب بالإشاره يفهم ....<BR>سلطان: الله أكبر عليكن يالحريم أسميكن مب هينات الحين مسويتلي سالفه هالطول وهالعرض وكل هاللف والدوران وآخرتها شو مخاسير ... ،،، ماشي ما عندي فلوس ما عندي شي بوووووووووووح <BR>وعد : وهي مبوزه برايك ما با شي منك .... (وأتمثل أنها أتصيح(<BR>سلطان: وعودي ..<BR>وعد: نعم <BR>سلطان: نعامه ترفس عدوينج قولي آمين<BR>وعد: سلطانو ما يخصك بعدويني فديتهم أموووت أنا في حبهم <BR>سلطان وهو معصب : وعود بذبحج شو هالرمسه الخايسه أشعنه تتفدين عدوينج ها ؟؟؟<BR>وعد: أي باسم الله شو مشكلتك أسولف وياك <BR>سلطان: يا ويهج أنا بعد أسولف انزين<BR>وعد: لو سمحت ما يخصك بويهي <BR>سلطان : كيف ما يخصني بويهج أنتي كلج لي ملكي،،، مب حرمتي؟؟؟!!! مب دافع مهرج ؟؟!!!! يعني محد له حايه عندي وأنتي ما عليج غير السمع والطاعه فاهمه ...<BR>وعد: هه هه هه ضحكتني وأنا ما أبي أضحك والله محد ضربك على إيدك وقالك تعال خذني الحمدلله كنت يالسه فبيت أهلي22سنه معززه مكرمه ولا علي قصور فديت أبوي حبيبي مب مخلني محتايه شي لو أردله البيت الحين ما بيقصر علي بشي ،، هذا وأنا دوم أمدح فيك أونه ريلي فديته أوه أقصد ريلي وبس <BR>سلطان وهو يحيس إيدها ويمسكها من شعرها على الخفيف: يالدبه الحين أنا أستويت ريلج حاف من دون فديته ولاحبيبي ولا شي.. أوكي وعدوه ان ما خليتج تندمين على هالرمسه ما أكون سلطان ،،، بييبلج عديله عسب تتأدبين هي اللي بتخليج أتعرفين جيمتي وبتدلعني <BR>وعد : سلطان اذا فيوم فكرت تاخذ وحده غيري أرجوك طلــــــــــــــــــــــــــــــــــــقني وبعدها سو اللي تباه <BR>ولفت عنه الصوب الثاني وادموعها تسيل ....<BR>سلطان وهو مصدوم من ردة فعل وعد معقوله أتكون جاده فرمستها بس أنا قاعد أسولف وياها عادي أشفيها هاي<BR>ليش يا سلطان ليش أتزعلها.. الحين كيف براضيها....؟؟؟؟ بس أنا ما قلت شي يا ربي شو هالحاله !!!<BR>نش من مكانه وسار الجهة الثانيه وقف مجابل وعد وحط إيده على ذقنها عسب ترفع راسها (وهو يعرف أنها أتغار من هالحركه ..يعني لو شو ما كان فيها ويسويلها هالحركه تضحك على طول ولو هي أتصييح ،،،، بس هالمره غير ما تحركت ولا حتى إبتسمت وأبعدت إيديه عنها ...<BR>سلطان وهو يرجع لورا ومصدووووووم مستحييييييييييل وعد تزعل مني بهالشكل وعلى شي تافه معقول كل هالحب اللي أحبها وبعدها مب واثقه فيني ؟؟؟؟؟ <BR>سلطان اتقرب منها أكثر وهو مصر هالمره أنه يخليها أتشوفه عسب يقدر يكلمها ،،،، بدى يناديها باسمها<BR>وعــــــــــــــــــــــــــــــــد بصرخه شقت سكون الليل وخلته يرجف بكبره <BR>وأول ما رفعت ويها أنصدم بالي يشوفه ,,, عيونها غرقانه بالدموع ونظراتها تايهه وخايفه فيها ألم وغصه ما عرف لهم تفسير <BR>ومن دون أي كلمه راح صوبها وضمها لصدره بقوه يحاول يحسسها بالأمان يبي يبعد هالنظره من عيونها يحاول يعتذر بكلمات مش مفهومه <BR>فجأه حس بخوف فضيع ما تعود منها هالجمود ولا هالبرود في موقف غير هذا كانت تنهار بحضنه وأتفرغ كل اللي بخاطرها <BR>يرد سلطان يناديها : وعود حبيبي ردي علي سوي اللي تبين بس لا أتمين جيه والله قلبي يتقطع ما أتحمل أشوفج جذه حبيبي قولي أي شي ..أوكي لا ترمسين أضربيني سوي اللي تبينه ارحميني دخيلج<BR>وعد بعدها فحضنه ولا تصدر منها أي حركه ولا ردة فعل مستسلمه ودموعها ما وقفت <BR>يرد يهزها سلطان وهو خلاص يحس أنه روحه طلعت وإنشلت أطرافه ،،، مب قادر يتخيل أنه هاي حبيبته وعمره وكل دنياه أتعامله بهالطريقه<BR>يمر شريط حياته جدامه ما يتذكر شي قبلها ما يحس بأي شي حوله ما يشوف غيرها شو اللي صار ؟؟؟ ليش أحس أني وحيد ليش أحس إني غريب ؟؟؟ بدى سلطان ينهار مش قادر يوصل لنتيجه ما يعرف شو اللي صابه ليش وعد ما ترد علي ليش ؟؟؟<BR>ويرد يناديها : ووو عــ ـــــد أرجوج ردي علي <BR>وعد كأنها أنتبهت أنه في حد يناديها تسمع صوته من بعييييييييد كأنها في قاع الوادي أتحاول أترد عليه تبي أتطمنه أتقوله أنها بخير ..تبي تسمح دموعه وأتخفف عنه.. ليش سلطان ما يسمعني أنا بخير حبيبي ما فيني شي أنت اللي أشفيك بطل عيونك حبيبي باسم الله عليك.... أعوذ بالله من الشيطان الرجيم وبدت وعد تقرى آية الكرسي وتنفخ على سلطان على أمل أنه ينش أو يفتح عيونه <BR>تقرى وتقرى لكنه بعده مغمض عيونه ويزاعج باسمها ،،، وعوووود أنتي بخير ؟؟؟؟<BR>وعد وهي أتصيح سلطان أنا هني عندك أنا بخير شو فيك حبيبي ,,,, <BR><BR>سلطان وهو يفز من رقاده بقوه وهو يلهث يتلفت حواليه وكأنه يدور على شي وأول ما طاحت عيونه عليها <BR>نش من مكانه وعلى طول رمى بنفسه فحضنها وتم يصيييح مثل اليهال متمسك بطرف كندورتها ... ووعد تمسح على راسه وأتحاول أتكلمه بس هو ما يسمعها كأنه ما في حد يكلمه ويتم على هالحاله وهو يصيح صياح يقطع القلب ووعد أتشاركه بس بشكل أخف ما تبيه يحس أنها ضعيفه وهو محتاج لها ،،، محتاره ما أتعرف كيف تتصرف أو شو أتسوي شو اللي صار له ؟؟؟ أكيد حلم مزعج الله يعدي هالليله على خير <BR>خلته يفضفض ويطلع اللي فخاطره لين هدى بنفسه وبدت قبضة إيده ترتخي <BR>سلطان : وهو بعده يشاهق ويتنهد ... وووعـ ــ دد <BR>وعد: عيونها آمر حياتي <BR>سلطان: وعد قولي آمين <BR>وعد : آميـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــن <BR>سلطان : عسى الله لا يفرقنا وعود بموت اذا تركتيني فيوم<BR>وعد وهي أتحط صبعها على ثمه ،،، حبيبي مافي شي فهالدنيا غير اراده الله أتفرقنا ..(بينها وبين نفسها تبا تسأله شو هالحلم اللي قلب حاله فوق حدر شو اللي خلاه يتروع لهاي الدرجه ؟؟؟ وبنفس الوقت ما تبي أتضايقه أكيد الحلم وايد ضايقه) خلاص حبيبي يلا نش اذا بتسبح و أتيدد بعد أشوي بيأذن الفير أوكي عمري أنا بسير أزهب ثيابك ....<BR>نش وهو حاس بثقل الدنيا كلها كأنه روحه طلعت ورجعت له مره ثانيه ... معقوله مجرد حلم يقلب كيانك يا سلطان اذا أنت ما تقدر تتقبل فكره أنها تطلب الطلاق منك كيف بتصارحها أنت أتعرف أطباعها ومستحيل ترضى بحد يشاركها فيك ،،، يا ربي ساعدني كيف أطلع نفسي من هالورطه<BR>وعد: سلطوني حبيبي أشفيك ...بغيت شي ؟؟؟<BR>سلطان بارتباك : ها لا لا شــ شش أنا أممممم<BR>وعد مستغربه : شو ياك سلطان؟؟<BR>سلطان : ها ماشي أنا بسير أسبح زهبي ثيابي ممكن ؟؟<BR>وعد !!!!! حياتي زهبت ثيابك أكن حذاك بسير اسويلك شي تشربه أحسبك بعدك متوتر من الحلم...<BR>سلطان: يكون أحسن ... ودخل يسبح ....<BR>بعد ما سبح حس بانتعاش ولا كأنه صار وياه شي أول ما طلع شاف وعد يالسه سرحانه أتمشط شعرها القصير الي لونه أسود مثل سواد الليل الي يمووووت فيه<BR>اتقرب منها بهدوووووء وفجأه يزاعج في أذنها <BR>وعد : أمييييييييييييييييييييييييييييييي سلطان يالسخيف <BR>أتصد صوبه تبا تضربه بس يربع بعيد عنها ..أتمثل أنها طاحت وأول ما يرد صوبها تنقض عليه وتضربه ضربه أتطلع كل اللي في خاطرها <BR>سلطان وهو منسدح على الأرض يضحك ويتألم من ضرباتها ،،، أي أنتي يالدبه ذبحتيني سوي رجيم ما أروم لج أنا ما شا ءالله مب أيد عليج بلدوزر <BR>وعد: الله أكبر.. تف تف تف عن الحسد انزين ... دبه فعينك أصلا أنت أتغار لأني دبدوبه تتمنى توصل لنص وزني <BR>سلطان: لا دخيلج ما أبي خلي وزنج الحلو لج<BR>وعد أونها عصبت : الله يسامحك انزين<BR>سلطان: حياتي أسولف وياج أنتي تدرين أمووووووووت فيج يالدبه ،،، <BR>وعد أتشققت وأستانست ... فديت روحك ...<BR>سلطان: تعالي تعالي وين اللي بيسويلي شي أشربه ؟؟؟!!!!<BR>وعد: أخاف أسير روحي تعال وياي ...<BR>سلطان: شو هالعياره صدق ما منج فايده حبيبي مافي شي ليش اتخافين سيري الحين بيأذن الفير <BR>وعد: ما أروم حرام عليك سلطون لا تستهبل أنت تدري أني أخاف من الظلمه يلا عاد عن الحركات طوف جدامي <BR>سلطان: لا ما أبي أول عطيني بوسه <BR>وعد : أندوكم سلطان بلى مصاخه أمش جدامي بسرعه لا ألم البيت كله عليك (وأتطلع لسانها اتعايره)<BR>سلطان: أوكي لميهم عادي ما فيها شي بقولهم واحد يبا حرمته أتبوسه حرام؟؟ واتحملي الرمسه اللي بتيج عقب <BR>وعد: ياللئيم ما تستحي والله الحين بدل لا اتروح تستعد للصلاه تتمنكر علي <BR>سلطان: كيفي حرمتي ومحد له خص فيني بسرعه يلا ترا بزيدهن بيصيرن أربع<BR>وعد: عوذ بالله من الطمع..... أندوك يلا الحين عن الهذربه الزايده</DIV><!-- / message --><!-- sig -->
<DIV><BR>&nbsp;</DIV>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اموت انا في حبهم.......
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
falllah :: فــ الادبي ــلة :: ღ◦◦ღ فــ حواتــيت ــلة ღ◦◦ღ-
انتقل الى: